اتصل بنا | من نحن
حكم اخذ الزكاه ومعي قطع صغيره من الارض

سؤال رقم (69)
أجاب: السيد العلامة محمد عبدالله عوض الضحياني
ﺳﺆاﻝ: ﺭﺟﻞ ﻟﻪ ﺛﻼﺙ قطع من الارض ﺻﻐﺎﺭ ﻻ ﺗﻜﻔﻴﻪ ﻏﻠﺘﻬﺎ ﺇﻟﻰ اﻟﻐﻠﺔ اﻟﺜﺎﻧﻴﺔ؛ ﻓﻬﻞ ﻳﺠﻮﺯ ﻟﻪ ﺃﺧﺬ اﻟﺰﻛﺎﺓ -ﻣﻊ ﺃﻥ ﻫﺬﻩ اﻟﺠﺮﺏ ﻟﻮ ﺑﺎﻋﻬﺎ ﺗﻘﻮﻡ ﺑﺄﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻧﺼﺎﺏ- ﺃﻡ ﻻ؟
الجواب
اﻟﺠﻮاﺏ ﻭاﻟﻠﻪ اﻟﻤﻮﻓﻖ: ﺫﻛﺮ ﻓﻲ ﺣﻮاﺷﻲ ﺷﺮﺡ اﻷﺯﻫﺎﺭ ﻋﻦ اﻟﻤﺮﺗﻀﻰ ﻭﺃﺑﻲ ﻃﺎﻟﺐ ﻣﺎ ﻟﻔﻈﻪ: ﻣﻦ ﻻ ﺗﻜﻔﻴﻪ ﻏﻠﺔ ﺃﻃﻴﺎﻧﻪ ﺳﻨﺔ ﻭﺇﻥ -ﻗﻮﻣﺖ ﻧﺼﺎﺑﺎ- ﺣﻠﺖ ﻟﻪ اﻟﺰﻛﺎﺓ؛ ﺇﺫ ﻫﻮ ﻓﻘﻴﺮ ﻭﻻ ﻋﺒﺮﺓ ﺑﺎﻟﻘﻴﻤﺔ. ﻭﺭﻭﻱ ﻫﺬا ﻋﻦ اﻹﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ ﺑﻦ اﻟﺤﺴﻴﻦ، ﻭاﻟﻤﻨﺼﻮﺭ ﺑﺎﻟﻠﻪ، ﻭاﻟﻔﻘﻴﻪ ﻳﺤﻴﻰ، ﻭﻗﻮاﻩ ﺇﻣﺎﻣﻨﺎ اﻟﻤﺘﻮﻛﻞ ﻋﻠﻰ اﻟﻠﻪ؛ ﺭﻭاﻩ ﻋﻨﻪ اﻟﻘﺎﺿﻲ ﺃﺣﻤﺪ ﺑﻦ ﺻﺎﻟﺢ ﺑﻦ ﺃﺑﻲ اﻟﺮﺟﺎﻝ، اﻧﺘﻬﻰ ﺑﻠﻔﻈﻪ (¬1). ﻗﻠﺖ: ﺑﻴﻊ اﻟﺠﺮﺏ ﻳﻌﺪ ﻓﻲ ﻋﺮﻑ اﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻤﺎ ﻳﻌﺎﺏ ﺑﻪ اﻹﻧﺴﺎﻥ، ﻭﻳﺘﻌﺮﺽ ﺑﺴﺒﺒﻪ ﺇﻟﻰ اﻟﺬﻡ ﻭاﻻﺳﺘﺨﻔﺎﻑ ﻭاﻻﺣﺘﻘﺎﺭ، ﻓﺈﺫا ﻛﺎﻥ اﻟﻠﻪ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ ﻭﺗﻌﺎﻟﻰ ﻳﻜﺮﻩ ﻣﻦ اﻟﻌﺒﺪ ﺃﻥ ﻳﻌﺮﺽ ﻧﻔﺴﻪ ﻟﺬﻟﻚ ﻛﻤﺎ ﻓﻲ ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ: {ﻳﺮﻳﺪ اﻟﻠﻪ ﺑﻜﻢ اﻟﻴﺴﺮ ﻭﻻ ﻳﺮﻳﺪ ﺑﻜﻢ اﻟﻌﺴﺮ} [ اﻟﺒﻘﺮﺓ 185] ، ﻭاﻷﺩﻟﺔ ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻚ ﻛﺜﻴﺮﺓ- ﻓﺈﻥ اﻹﻧﺴﺎﻥ ﻻ ﻳﻌﺪ ﺑﻤﺜﻞ ﺗﻠﻚ اﻟﺠﺮﺏ اﻟﺼﻐﻴﺮﺓ ﻏﻨﻴﺎ؛ ﻟﻮﺟﻮﺩ اﻟﻤﺎﻧﻊ ﻣﻦ اﻟﺒﻴﻊ، ﻭﻫﺬا ﻣﻊ ﺷﺪﺓ اﻟﺤﺎﺟﺔ ﺇﻟﻰ ﺗﻠﻚ اﻟﺠﺮﺏ. ﻭﻗﺪ ﺃﺟﺎﺯ ﺃﻫﻞ اﻟﻌﻠﻢ ﻻﺑﻦ اﻟﺴﺒﻴﻞ اﻟﺬﻱ ﻟﻢ ﻳﺤﻀﺮ ﻣﺎﻟﻪ- ﺃﻥ ﻳﺄﺧﺬ ﻣﻦ اﻟﺰﻛﺎﺓ ﻭﺇﻥ ﻛﺎﻥ ﻏﻨﻴﺎ ﻓﻲ ﺑﻠﺪﻩ؛ ﻓﻴﺆﺧﺬ ﻣﻦ ﻫﺬا ﺃﻥ اﻟﻌﻠﺔ ﻓﻲ ﺟﻮاﺯ ﺃﺧﺬ اﻟﺰﻛﺎﺓ ﻫﻲ اﻟﺤﺎﺟﺔ، ﻭﻫﺬﻩ اﻟﻌﻠﺔ ﻣﻮﺟﻮﺩﺓ ﻓﻲ اﺑﻦ اﻟﺴﺒﻴﻞ ﻭﻓﻲ ﺻﺎﺣﺐ اﻟﺠﺮﺏ. ﻓﺈﻥ ﻗﻴﻞ: اﺑﻦ اﻟﺴﺒﻴﻞ ﻏﻴﺮ ﻣﺘﻤﻜﻦ ﻣﻦ اﻟﻮﺻﻮﻝ ﺇﻟﻰ ﻣﺎﻟﻪ. ﻗﻠﻨﺎ: ﻭﺻﺎﺣﺐ اﻟﺠﺮﺏ ﻏﻴﺮ ﻣﺘﻤﻜﻦ ﻣﻦ اﻻﻧﺘﻔﺎﻉ ﺑﻘﻴﻤﺔ ﻣﺎﻟﻪ؛ ﻟﻮﺟﻮﺩ اﻟﻤﺎﻧﻊ اﻟﻌﺮﻓﻲ. ﻫﺬا، ﻭﻗﺪ ﺧﺮﺝ اﻷﺯﺭﻗﻲ ﻟﻠﻬﺎﺩﻱ # ﻛﻤﺎ ﻓﻲ اﻟﺸﺮﺡ ﻭﺣﻮاﺷﻴﻪ: ﺃﻥ ﻣﻦ ﻣﻠﻚ ﻗﺪﺭ اﻟﻨﺼﺎﺏ ﻣﻦ اﻟﺪﻭﺭ ﻭاﻟﻀﻴﺎﻉ ﻭﺳﺎﺋﺮ اﻟﻌﺮﻭﺽ اﻟﺘﻲ ﻫﻲ ﻏﻴﺮ ﺯﻛﻮﻳﺔ ﻓﺈﻧﻪ ﻻ ﻳﻤﻨﻊ ﻣﻦ ﺃﺧﺬ اﻟﺰﻛﺎﺓ. ﻭﺫﻟﻚ ﻣﻦ ﻗﻮﻝ اﻟﻬﺎﺩﻱ #: (ﻣﻦ ﻻ ﺯﻛﺎﺓ ﻋﻠﻴﻪ ﺣﻠﺖ ﻟﻪ اﻟﺰﻛﺎﺓ). ﻭاﻟﺬﻱ ﺻﺤﺢ ﻟﻠﻤﺬﻫﺐ: ﺃﻧﻪ ﻳﻤﻨﻊ ﻣﻦ ﺃﺧﺬ اﻟﺰﻛﺎﺓ. ﺗﺨﺮﻳﺠﺎ ﻣﻦ ﻗﻮﻝ اﻟﻬﺎﺩﻱ #: (اﻟﻔﻘﻴﺮ ﻻ ﻳﻤﻠﻚ ﺇﻻ اﻟﻤﻨﺰﻝ ﻭاﻟﺨﺎﺩﻡ ﻭﺛﻴﺎﺏ اﻷﺑﺪاﻥ)

الفتاوى الأكثر قراءة


أجاب: السيد العلامة محمد عبدالله عوض الضحياني

صعده

✳️سؤال أنا معي مزرعة شرك بنتزيرعها بالناصفة والخسارة نصفين وكان بعد كل ثمرة أخرج الزكاة واصرفها للمستحقين ومن قبل فترة صاحب المزرعة قال اعطيه زكاة المزرعة وهو بايسلمها للخبرة وأخبرت والدي بذلك وقال هي زكاة أمواله فهل صحيح أنها زكاة أمواله ونحن نعتبر كعمال؟

أجاب: السيد العلامة محمد عبدالله عوض الضحياني

امرأة تأخذ الزكاه ومهرها مقدارثلاثون الف سعودي

ﺳﺆاﻝ: ﺭﺟﻞ ﻛﺎﻥ ﻳﻌﻄﻲ اﻣﺮﺃﺓ ﻣﻦ ﺯﻛﺎﺓ ﻣﺎﻟﻪ ﻣﺪﺓ ﻃﻮﻳﻠﺔ، ﺛﻢ ﺣﺪﺙ ﺃﻥ ﺣﺼﻞ ﺑﻴﻨﻬﺎ ﻭﺑﻴﻦ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﺷﻘﺎﻕ، ﻓﻌﻨﺪ ﺫﻟﻚ ﺗﺒﻴﻦ ﻟﻬﺬا اﻟﺮﺟﻞ ﺃﻥ ﻟﻠﻤﺮﺃﺓ ﻋﻨﺪ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻣﻬﺮا ﻣﻘﺪاﺭﻩ ﺛﻼﺛﻮﻥ ﺃﻟﻒ ﺭﻳﺎﻝ ﺳﻌﻮﺩﻱ، ﻭاﻟﻤﺮﺃﺓ ﻣﺘﺪﻳﻨﺔ ﻭﻟﻢ ﺗﺪﺭ ﺃﻥ ﻣﻬﺮﻫﺎ ﻳﻤﻨﻊ ﻣﻦ ﺃﺧﺬ اﻟﺰﻛﺎﺓ؛ ﻓﻜﻴﻒ اﻟﻤﺨﺮﺝ؟

أجاب: السيد العلامة محمد عبدالله عوض الضحياني

هل يجوز اخذ الزكاه للفقير الذي يمتلك جزء من الكتب

ﺳﺆاﻝ: ﺭﺟﻞ ﻓﻘﻴﺮ ﻣﻦ ﻃﻠﺒﺔ اﻟﻌﻠﻢ ﻟﻪ ﻛﺘﺐ، ﻓﻬﻞ ﻳﺠﻮﺯ ﻟﻪ ﻣﻊ ﺫﻟﻚ ﺃﺧﺬ اﻟﺰﻛﺎﺓ ﺃﻡ ﻻ؟

أجاب: السيد العلامة: محمد عبدالله عوض الضحياني

هل يجوز إعطاء الزكاة لمن اتخذ السؤال حرفة

ﺳﺆاﻝ: ﻛﺜﺮ ﻓﻲ ﻫﺬا اﻟﺰﻣﺎﻥ اﻟﺴﺆاﻝ، ﻭﻳﺤﺘﻤﻞ ﺃﻥ ﻛﺜﻴﺮا ﻣﻨﻬﻢ ﻗﺪ اﺗﺨﺬ اﻟﺴﺆاﻝ ﺣﺮﻓﺔ، ﻭﺃﻧﻪ ﻳﺄﺧﺬ اﻟﺰﻛﺎﺓ ﻭﻳﺴﺄﻟﻬﺎ ﻣﻊ ﻏﻨﺎﻩ؛ ﻓﻬﻞ ﻳﺠﻮﺯ ﺇﻋﻄﺎﺅﻫﻢ ﻣﻦ اﻟﺰﻛﺎﺓ ﻣﻊ اﻟﻈﻦ ﺃﻭ اﻟﺸﻚ ﺃﻭ اﻻﺣﺘﻤﺎﻝ ﺑﺬﻟﻚ، ﺃﻡ ﻻ؟

Logo

تابعنا عبر